حالة من العصبية الشديدة سيطرت على لاعب النادي الأهلي، النيجيري جونيور أجاي خلال الأيام الماضية، بعد مطالب المدير الفني الجديد للفريق، مارتن لاسارتي، بضرورة التعاقد مع لاعب أجنبي جديد خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، الأمر الذي سيدفع الفريق إلى إعارة أجاي أو قيده ضمن قائمة الفريق على حساب ساليف كوليبالي والذي تم قيده بالفعل ضمن قائمة الأهلي بجوار جيرالدو ووليد أزارو وعلي معلول.

وقام اللاعب بتكسير كل ما تحتوي عليه الغرفة الخاصة بتبديل الملابس، ودفعه الغضب إلى إلقاء الكرات خارجا أثناء مران الفريق يوم الإثنين الماضي.

وقام مدير الكرة بالفريق، سيد عبد الحفيظ بعقد جلسة من اللاعب أكد من خلالها أن النادي صرف النظر عن ضم لاعب أجنبي جديد خلال الميركاتو الشتوي الجاري وقيد النيجيري ضمن قائمة الفريق المحلية والإفريقية، وذلك من أجل السيطرة على فتنة اللاعب وثورة غضبه.

وبالفعل استقر الفريق الأحمر على عدم التعاقد مع دفندر أجنبي لتدعيم الصفوف خلال يناير، بالرغم من مطالب مدرب الفريق منذ توليه مهام تدريب الأحمر.

ويحتل النادي الأهلي المرتبة الثالثة بجدول ترتيب الدوري المصري الممتاز برصيد 27 نقطة، بعد أن نجح في خطف ثلاث نقاط من لقاء سموحة الذي أقيم مساء أمس بستاد برج العرب وانتهى بفوز الأحمر بهدف نظيف عن طريق اللاعب علي معلول، ليصعد الأحمر ثلاث مراكز ويصبح في المركز الثالث بدلا من السادس.